أحقية تعليم البنات وأطفال الرحل.. تفاصيل ورشة في أمدرمان

أكدت ورشة تعليم البنات وأطفال  الرحل على حق تعليم البنات والأطفال الرحل، وناقشت الورشة التي نظمها الائتلاف السوداني للتعليم للجميع بالتعاون مع الشراكة العالمية من أجل التعليم ومنظمة اؤكسفام إيلي اليوم بمقر منظمة أسرتنا السودانية بأمدرمان قضايا تعليم البنات وتعليم أطفال الرحل التحديات: المشاكل والحلول
وقال دكتور الطاهر خاطر مدير منظمة المسار أن قطاع الرحل  قطاع عريض يفتقر للخدمات  الضروريةوالتعليم  وظل مهملا  ولم يجد الاهتمام رغم أهميته الاقتصادية، واكد تعليم  الرحل يساهم بدرجة كبيرة في الأمن والاستقرار والسلمي الاجتماعي، وأشار خاطر لعدم وجود استراتيجية لتعليم الرحل ولعدم إصلاحات تربوية في تلك المجتمعات، وقال إن  تحديات كبيرة تواجه المنهج لعدم مواءمته للبيئة لثقافتها، وأشار إلى عدم توفر الكتاب والإجلاس مما يعقد مهمة التعليم في هذا القطاع، من جانبها أكدت الدكتورة فاطمة البشير الطيب  في ورقتها تعليم البنات في السودان المشاكل والمعوقات على ضرورة المساواة بين الجميع وقالت إن التعليم حق  أصيل دون تمييز على أساس الأصل  الاثني أو  الديني أو العرق أو جنسي أو بسبب الإعاقة الجسدية، وأضافت أنه الضروري وجود مبادرات لاجتذاب جميع الأطفال خارج المدرسة للالتحاق بالمدرسة، وأشارت إلى أن الحروب الأهلية والنزعات والصراعات خلقت ظروف صعبة للأسر والرحل  وحرمت العديد من الأطفال مواصلة التعليم، وأكدت أن التعليم سلاح قوي يفوق قوة الاسلحة الأسلحة الفتاكة، وطالبت بضرورة الاهتمام بتعليم البنات واطفال الرحل من أجل بناء سودان قوى، الى ذلك قال ناجي المنصوري الأمين العام للائتلاف السوداني للتعليم للجميع أن المنتدي  الاعلامي يسلط الضوء على واحدة من قضايا التعليم في طار تعليم البنات واطفال الرحل ، واشار الى انهم يستهدفون ثلاثة استراتيجيات الرحل وتعليم البنت وأصحاب ذوي الاعاقة  قال أنهم بصدد ترتيب لمؤتمر قومي يضم أصحاب المصلحة والقيادات الأهلية يناقش حل المشكلات التى تواجه قطاع الرحل وبالذات العملية التعليمية

لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك