نتائج ورشة حول أزمة الدواء بالسودان | بيان صحفي من وزارة الصحة

وزارة الصحة الإتحادية
(تصريح صحفي)
أختتمت أمس الخميس فعاليات ورشة عمل “الوفرة الدوائية التحديات والحلول والتي انعقدت ليومي 28-29 أبريل” بحضور وزير الصحة الاتحادي د. عمر النجيب، وتمت مناقشة قضية وفرة الأدوية من جميع الجوانب حيث خلصت الورشة إلى أن القضية تتطلب تضافر جميع الجهود للوصول إلى إمداد دوائي مستقر وفي متناول الجميع، وتم الإجماع على عدد من التوصيات تشمل قطاع الاستيراد، وقطاع التصنيع الوطني بالإضافة إلى المنح والهبات، وتم ربط جميع التوصيات بقيد زمني وآلية للتقييم والمتابعة.
فإن مخرجات الورشة هي توصيات ملزمة لجميع الأطراف بما يحل أزمة الدواء ويحقق استدامة الوفرة الدوائية وتمكين المواطن من الحصول على دواء آمن.
أهم توصيات الورشة:
1) أن تقوم الدولة بدعم الأدوية الأساسية.
2) حل مديونية الصندوق القومي للإمدادات الطبية.
3) تحديد سعر الدواء بالإمدادات الطبية مقابل سعر الصرف الأجنبي مع التزام وزارة المالية بدفع الفرق.
4) الالتزام بدفع احتياجات الإمدادات الطبية من النقد الأجنبي وفق الخطة الإسعافية المجازة من مجلس الوزراء.
5) تشكيل وتفعيل مجلس إدارة المجلس القومي للأدوية والسموم واللجان الفنية.
6) إعادة رسوم 1% للمجلس للاستفادة منها في دعم المشاريع الداخلية لتأهيل ورفع كفاءة المعمل القومي.
7) دعم التأمين الصحي للقيام بدوره على الوجه الأفضل، والمساعدة في تخفيف العبء على المواطن.
8 ) الالتزام بتحديث وتنفيذ خطة توطين الصناعة الدوائية خلال الثمانية عشر شهراً من الآن.
9) تشكيل وحدة رصد وتقصي معنية بمتابعة وضع الوفرة الدوائية تضمن جمع البيانات، وتحليلها ومشاركتها بين الجهات ذات الصلة “وضع وتطبيق نظام للمعلومات الدوائية ونظام للرصد والإنذار المبكر بموقف الوفرة الدوائية”.
سوف يتم رفع التوصيات مرفقة بخطة عمل عاجلة لتحقيق الوفرة الدوائية لإجازتها من قبل رئاسة مجلس الوزراء.

وزارة الصحة الإتحادية
إدارة الإعلام والعلاقات العامة والمراسم
الجمعة 30 أبريل 2021

تعليقات من فيسبوك