مناسيب تراجعها النيل و شندي في أعلى المستويات

واصلت مناسيب النيل إنخفاضها في معظم الأحباس بينما ظل منسوب محطة شندي في أعلى مستوياته، وقالت لجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية في بيانها اليوم إن وارد محطة الديم عند الحدود السودانية-الأثيوبية ليوم غد (الجمعة)، سيكون في حدود  575  مليون متر مكعب، ويكون وارد العطبرواي في حدود 160 مليون متر مكعب، وتوقعت اللجنة ان تكون المناسيب ليوم غد الجمعة على النحو التالي:
قطاع: الدمازين–سنار سيشهد إنخفاضاً(في حدود 4 سم).
قطاع: سنار-الخرطوم سيشهد إستقراراً.
قطاع: الخرطوم-شندي سيشهد إستقراراً.
قطاع: شندي-عطبرة سيشهد إنخفاضاً (في حدود 3 سم).
قطاع: خشم القربة-عطبرة سيشهد إنخفاضاً (في حدود 4 سم).
قطاع: عطبرة-سد مروي سيشهد إرتفاعاً (في حدود 15 سم).
قطاع: سد مروي-الدبة سيشهد إنخفاضاً وسجلت (في حدود 4 سم).
قطاع: الدبة-دنقلا سيشهد إستقراراً.
محطة مدني اليوم 19.65 متراً ويتوقع أن تستقر غداً في ذات المنسوب، وسجلت محطة الكاملين اليوم 18.54 متراً، ويتوقع أن تستقر في ذات المنسوب غداً الجمعة وتنخفض السبت الى 18.50 متراً، وسجلت محطة الخرطوم اليوم 17.36 متراً  ويتوقع أن تستقر في ذات المنسوب اليومين القادمين، بينما سجلت محطة شندي  اليوم 18.28 مترا ويتوقع أن تستقر غدا  وبعد غد السبت في منسوب 18.30 متراً ، وسجلت محطة عطبرة اليوم 15.72 متراً، وتنخفض غداً الى 15.70 متراً، وتوالي الإنخفاض يوم السبت الى 15.55 متراً، بينما سجلت محطة دنقلا اليوم 15.06 متراً وتستقر غداً في ذات المنسوب.
ودعت اللجنة الجهات المختصة والمواطنين لإتخاذ الحيطة والحذر حفاظا على أرواحهم وممتلكاتهم وسوف تواصل الإدارة العامة متابعة موقف الفيضان.

لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك