آخر الأخبار

الكاردينال: لسنا عنصريين وقادرون على انتزاع حقوقنا

قال راعي اتحاد أبناء الشمال للحقوق والتنمية  أشرف سيد أحمد الحسين (الكاردينال)  أن الشمال قادر على انتزاع حقوقه التي أغفلتها اتفاقية السلام، عبر تحالف ووحدة أبنائه. وقال إن أبناء الشمال سينالون نصيبهم من ثروتهم دون إطلاق رصاصة أو ممارسة أي عمل عسكري لأنهم أهل سلام ولن يستجيبوا للاستفزازات العنصرية التي تحاول جرهم إلى حمل السلاح وإقحامهم في دوامة العنف.
وأضاف الكاردينال الذي استضاف اجتماع مجلس شورى قبائل نهر النيل بمنزله بالخرطوم، “الحسنة الوحيدة لاتفاقية السلام أنها جمعت أبناء الشمال في مكان واحد وعلى هدف واحد.  ورفض توصيف اجتماع أبناء نهرالنيل والشمالية بالعنصرية.
وقال الكاردينال إنه شخصياً أنشأ العديد من المستشفيات والمدارس والمشاريع الخدمية بمدن دارفور ومعسكرات النازحين هناك، مؤكداً أن ما قدمه لدارفور لم يقدمه لأي مدينة في الشمال حتى لأهله في مدينة أبوحمد.

وأضاف “من حق الآخرين أن ينالوا حقوقهم ويحققوا المكاسب لمناطقهم،، ومن حقنا أن ننتزع حقوقنا ونحافظ على ثرواتنا وحقوق أجيالنا القادمة.
وأكد الكاردينال أن إنسان الشمال متسلح بالوعي والمعرفة ولا يحتاج لحمل السلاح الناري من أجل حقوق مدنية وحقوق أصيلة، لكنه لن يتنازل عنها بأي حال”.
ودعا لعدم بث الرعب والهلع في الوسائط وشيطنة الحركات المسلحة، مشيراً إلى أن وجود قوات مناوي في الخرطوم شأن يخص الجهات الأمنية والجهات العليا في الدولة ولا يشكل أي تهديد للمواطن.
وأضاف الكاردينال قوات مناوي قوات سودانية يحق لها التواجد في أي بقعة من بقاع السودان ولا خوف من مناوي وقواته. وحذر من ترويج الشائعات وإثارة النعرات العنصرية بسبب اتفاق السلام.

لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك