آخر الأخبار

تفاصيل منبر المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة بجامعة الخرطوم

نظمت اللجنة الإعلامية للمجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة منبراً بجامعة الخرطوم  يوم الاحد عنوانه ” الحقوق الثقافية والتأريخية لشعب البجا “.

وأجمع المتحدثون وقيادات المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة ان الحكومات السابقة منذ إستقلال السودان عملت على إستغلال موارد شرق السودان لصالح المركز والولايات الأخرى , بيد أن الآخيرة تأخذ نصيبها من ثرواتها الخاصة ونصيبها من المركز, وأضاف القيادات إن شرق السودان لم يحظ بنصيبه من ثرواته الخاصة باعتبارها ثروات معدنية وبحرية, وأكد المتحدثون ان الحكومات السابقة ساهمت في الإستلاب الثقافي وعملت على التغيير الديمغرافي لشعب البجا وطمس هويته ومارست سياسة الإحلال والإبدال.

ودعا رئيس اللجنة الإعلامية بالمجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة عثمان كولوج طلاب جامعة الخرطوم للمشاركة في وضع الحلول الجذرية لمشاكل السودان عامة ومشكلة الشرق على وجه الخصوص, ولفت إلى أن معظم التغيير في الحكومات السابقة كان من داخل حرم جامعة الخرطوم، وقال ان النخب السياسية ظلت تهتم بشرق السودان كأرض وموارد وتتجاهل الإنسان وحقوقه وهويته, وهنأ عثمان مواطنين إقليم دارفور بإتفاق السلام، واشار الي ان مسار شرق السودان في مفاوضات جوبا كان سببا رئيسا لمشكلة الشرق, ودعا كولوج  للمساواة في الحقوق والواجبات، وأبان ان الهدف من تكوين المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة هو رفع الظلم عن إنسان الشرق والوصول الي حل حتى لا يصبح شرق السودان دارفور اخرى, وقال ان السودان الآن في (فتيل) وأبان إن مطالب شرق السودان وصلت الآن لمرحلة تقرير المصير، وجدد مطالبة المجلس بالحكم الذاتي ووضع دستور لكل إقليم (ندعم المركز بالكوريك خيراً من ان يعطينا بالملعقة ) .

و قال رئيس اللجان الثورية بالمجلس الاعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة دكتور عبد الله عيسى ، “إن التهميش الثقافي اخطر أنواع التهميش الذي يمارس على الشعوب من قبل الحكومات او الأغلبية على الشعوب الأصيلة”، وأشار الى أن  النخب “تنظر لتاريخ السودان منذ الدولة المهدية وتغض الطرف عن الحقب التاريخية السابقة” ، مبيناً أن شعب البجا “قاتل الانجليز في 16 معركة فاز فيها البجا في 8 معارك”،  وتحدث عن “بدايات ظهور التهميش الثقافي في الشرق”، مستنكراً لفظ “رطانة” على لغة البجا  مشيراً الى أن آخر الإحصائيات في العام 1989 ذكرت أن السودان به 135 لغة،

وقال عبد الله عيسى أن هناك “محاولات لطمس هوية شعب البجا حتى في ظل حكومة الثورة الحالية التي اوردت في كتاب الصف الخامس مملكة مزيفة”، وقال “فور إكتشاف ذلك تحركنا لإيقاف تداول الكتاب، ولكننا تفاجأنا في المرة الثانية بأن كتاب الصف السادس يحمل عبارة ” وظهر البجا” في إشارة واضحة الى حداثة تاريخ البجا”.

من جهته أعلن عضو المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة الطالب بجامعة الخرطوم اونور موسى محمد حسين، أنه في حال عدم إستجابة الحكومة لمطالب الإقليم سيلجأون للتصعيد الثوري واغلاق العقبة مرة أخرى، الا أنه أدرف قالاً لكننا سنحافظ على قضيتنا بالطرق السلمية

لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك