وزيرة الخارجية تشارك في احتفالات “ذكرى مؤتمر عدم الانحياز”

تشارك وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي حالياً في احتفالات الذكرى الستين لتأسيس حركة عدم الانحياز المنعقدة خلال الفترة من ١١-١٢ اكتوبر ٢٠٢١م، في العاصمة الصربية بلغراد ، وتشهد هذه الفعالية مشاركة واسعة من قبل الدول الأعضاء والمنظمات الاقليمية والدولية.


وعقدت الوزيرة في مطار بلغراد، مؤتمراً صحفياً أشارت فيه الي دور السودان في تأسيس حركة عدم الإنحياز ومشاركاته في مؤتمراتها التأسيسية الأولى في باندونغ في العام ١٩٥٥م، وبلغراد ١٩٦١م، وذلك في إطار التزام السودان وحرصه على دعم قضايا التحرر وحماية مصالح الدول النامية والاقل نمواً وضمان إستقرارها وتطورها. وفي وقت لاحق التقت الوزيرة وزير خارجية صربيا نيكولا سيلاكوڤيتش بمقر وزارة الخارجية الصربية.

تعليقات من فيسبوك