توقيع إتفاق جديد بين الحكومة ومسار الشمال

تم اليوم بفندق السلام بالخرطوم توقيع ملحق اتفاق بين حكومة جمهورية السودان الإنتقالية وأطراف العملية السلمية ، مسار الشمال بتقسيم الدخل من عائدات الموارد الطبيعية والثروة المستخلصة والدخل الضريبي والجبايات الاخري والضرائب المفروضة في الاقليم على ان تكون نسبة حكومة الاقليم الشمالي 30% ونسبة الحكومة القومية 70% ويسري الاتفاق لمدة عشرة اعوام.
ووقع إنابة عن حكومة السودان الإنتقالية البروفيسور سليمان محمد رئيس مفوضية السلام مقرر المجلس الأعلي للسلام كطرف اول ، والاستاذ محمد احمد سر الختم عن كيان الشمال ، والاستاذ محمد داؤود بنداك حركة تحرير كوش كطرف ثاني بحضور مستشار رئيس دولة جنوب السودان للشئون الأمنية ، رئيس وفد الوساطة الجنوبية توت قلواك.
وأكد الطرفان حرصها على تحقيق سلام شامل وعادل ودائم في جميع انحاء السودان والحفاظ على وحدته وسيادته وتحقيق التنمية الشاملة والعادلة والمستدامة لتعم جميع انحاء البلاد وبضرورة التوزيع العادل للموارد والثروة من اجل تحقيق السلام وسعيا منها لمستقبل افضل لشعب السودان تراعى فيه إدارة سليمة للتنوع وازالة كافة اشكال التهميش ومعالجة القضايا الخاصة بمسار الشمال.
لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك