السودان: الاحتفال بيوم الغذاء العالمي

استضاف المجلس القومي السوداني للتخصصات الطبية اليوم الإحتفال بيوم الغذاء العالمي الذي اقامه مجلس التغذية والتغذية العلاجية بالمجلس تحت شعار ( لانترك احداً خلف الركب) وشارك في الإحتفال ممثلين من وزارة الزراعة والصحة ومنظمة الفاو ومنظمة غذاء وشفاء وعدد من الشركات والجامعات .
وحيا بروفيسور محمد المكي أحمد رئيس مجلس التخصصات الطبية رئيس اللجنة العليا للإحتفال – لدى مخاطبته الاحتفال – وجهود منظمة الأغذية والزراعة ووزارة الصحة الاتحادية والصحة ولاية الخرطوم والرعاية الصحية الأولية ومبادرة النهوض بالتغذية في السودان وكل الشركات المشاركة ودعمها من أجل القضاء على الجوع، كما أشاد بالمنظمات الوطنية والعالمية واهتمامه بهذا اليوم مستعرضاً أهمية الغذاء ومحاربة الجوع.
وأكدت دكتورة نوال محمود بشير رئيس مجلس تخصص التغذية والتغذية العلاجية بالمجلس القومي التعاون مع كافة الجهات ذات الصلة من أجل توفير البحوث العلمية لتطوير الزراعة لتعود بالنفع على صحة الإنسان، داعياً إلى قيام حملة جماعية لتمويل النظم الغذائية في المناطق الريفية للقضاء على الجوع وتحديد القرى المحتاجة، وأشارت دكتورة نهي صالحين مديرة البرنامج القومي للتغذية بوزارة الصحة الاتحادية إلى أهمية مكافحة الفقر وإزالة المعوقات بالتعامل مع الشراكات الاستراتيجة وتضافر الجهود لحلول إيجابية لتعافي الاقتصاد السوداني.
وقالت إن أبواب وزارة الصحة الاتحادية مفتوحة لكل الجهات والمنظمات للنهوض والعمل من أجل معالجة الفقر في السودان ، معلنا تبنيها لأي توصيات تصب في مصلحة الوطن.
وقالت الأستاذة سلوى يوسف عن ممثل منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) إن السودان له وضع خاص واستثنائي عند المنظمة خاصة بعد الإرتفاع العالي للأسعار الأمر الذي ينعكس على الناحية الصحية عند الأشخاص، مشيرة إلى أن المنظمة تجتهد أن تحد من الجوع في السودان، وأن الشعار يحثنا لمكافحة الجوع كما يجب علي أي شخص أن يقضي على الجوع بنوع الغذاء الذي يتناوله، معلنة تضامنها مع السودان لتحسين نوع الغذاء وطرق التغذية عبر التوعية؛ خاصة وأن السودان يوجد به العديد من المناطق التي تحتاج الى التوعية الغذائية، مستعرضة أهمية الاحتفال عالمياً.
والجدير بالذكر أنه صاحب الاحتفائية معرض لأنواع وأشكال واستخدامات الغذاء بالطريقة الصحيحة .

لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك