زالنجي: عشرات القتلى في نزاع قبلي بسبب هاتف

لقي 4 أشخاص على الأقل مصرعهم، وأصيب أكثر من 10 آخرين في اشتباكات قبلية، بمدنية زالنجي عاصمة ولاية وسط دارفور غرب السودان.

ووقعت الأحداث عقب مقتل شاب يدعى إسماعيل حسن إثر شجار بسبب هاتف، في متجر بسوق مرين بمدينة زالنجي. وعقب الحادثة تجمع مواطنون، وأحرقوا المحلات التجارية في سوق مرين الذي يقع شرق الوادي بمدينة زالنجي، وتطور الأمر لاشتباكات قبلية.

وبحسب الناطق باسم المنسقية العامة للنازحين واللاجئين آدم رجال، فقد هاجم مسلحون يركبون الدراجات النارية معسكر الحميدية للنازحين بزالنجي، وأطلقوا الرصاص مما أدى لمصرع أحد المواطنين يدعى عبد العزيز موسى. وقال رجال أن حصيلة الاشتباكات في اليوم السابق وصلت إلى 8 قتلى و 11 جريحا، مضيفا أن حشودا أخرى من المسلحين توجد في المنطقة، مما يهدد بتطور الأوضاع من جديد

لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك