البرهان يطلق حملة قومية لمكافحة المخدرات في السودان

أعلن رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان انطلاق الحملة قومية لمكافحة المخدرات.
وعقد البرهان اجتماعا اليوم بوزارة الدفاع ضم عددا من الوزراء من بينهم وزراء الداخلية والدفاع والتربية والتعليم والتعليم العالي، وجهاز الأمن والمخابرات الوطني الى جانب اللجنة القومية لمكافحة المخدرات وجهات ذات صلة و شكل لجنة من الوزراء المعنيين ووجه بأن يستمر عمل اللجنة طيلة هذا العام.
وأكد البرهان أن جهات ظلت تعمل على انتشار المخدرات عن طريق دعمها لبعض المجموعات الشبابية تحت ستار دعم الديمقراطية وأنشطة مختلفة، مشدداً على ضرورة مجابهة خطر المخدرات دون تراخٍ، منوها إلى أن الإمكانيات متوفرة وكذلك الأجسام التي تنفذ المهمة.
وقال البرهان “استشعرنا خطر المخدرات على أبنائنا ولا بد من مجابهة الظاهرة من خلال دعم الحملة القومية لمكافحة المخدرات”.
من جانبه أكد وزير الداخلية الفريق أول شرطة حقوقي عنان حامد أن توجيهات صدرت من رئيس مجلس السيادة بتكوين لجان ولائية لمكافحة المخدرات ضمن برنامج الحملة القومية التي تعني جميع أفراد الشعب السوداني.
وقال عنان “لدينا خطة في إطار تفعيل العمل تشمل التفتيش والمروجين والمتعاطين وقفل منافذ المخدرات ومحاصرتها والقضاء عليها” مشيراً لأهمية الدور التوعوي والتربوي والقانوني في مكافحة المخدرات.
وذكر وزير الداخلية “لدينا عمل نوعي يستهدف نشاط المتعاطين والمروجين وهذا العام سيكون عام بلا مخدرات ولا تعاطٍ ولا إدمان”.
الدكتور الجزولي دفع الله رئيس اللجنة القومية لمكافحة المخدرات قال إن غالبية الطلاب يتعاطون المخدرات بالجامعات وأن أنواعا مختلفة من المخدرات منها الهيروين الكريستال والترامدول منتشرة وسط الشباب والطلاب بجانب البنقو وأنه لابد من احتواء الظاهرة.
وذكر دفع الله أن المخدرات موجودة في كل بلد ولابد من محاصرتها بالبلاد، وشدد دفع الله على عدم الاستهانة بخطر المخدرات وآثارها المدمرة على الشباب السوداني ومشاركة كافة شرائح المجتمع فيه.
الى ذلك قال العميد ركن نبيل عبد الله الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة إن الاجتماع يعد تدشينا للحملة القومية للمخدرات وسيكون نقطة الانطلاق وتستمر الحملة حتى نهاية العام تحت شعار (سودان خالٍ من المخدرات)، مضيفاً أن القوات المسلحة ستكون في مقدمة الحملة في العاصمة والولايات لهذا العام.
لا تنسخ! شارك الرابط بدلا عن ذلك